2013/01/09

ما هو التسريب الوريدي في القضيب وكيف يتم علاجه ارتخاء القضيب بسرعة

التسرب الوريدي هو مرض يصيب بعض الرجال نتيجة عدم قدرة الوريد على الانغلاق بشكل كامل فبعد دخول الدم من الشرايين، ينبغى أن تنغلق الأوردة ليتراكم الدم فى العضو بكميات كبيرة لكن ما يحدث هو أن مريض التسرب الوريدي يلاحظ أن العضو لا ينتصب، أو أنه ينتصب لفترة وجيزة ثم يرتخي بسرعة و خصوصاً إذا تحرك المريض.
أسباب مرضية
بعض حالات التسرب الوريدي تحدث نتيجة وجود وريد غير طبيعى منذ الولادة و البعض الآخر يحدث نتيجة الإصابة بمرض السكري أو نقص ووجود خلل في هرمونات الذكورة - كثيرا ما يكون سبب التسرب الوريدي غير معلوم- أو نتيجة التليف الذى قد يمنع الانتصاب, و قد يؤدى إلى اعوجاج أو إلى تناقص الطول و الانكماش.

أسباب نفسية

الإصابة بالتوتر الشديد تعد من أشهر الأسباب النفسية للتسرب حيث تؤدى إلى نشاط الجهاز العصبي السمبثاوى وافراذ مادة الأدرينالين التي تؤدى إلى تقلص الشرايين وانكماش الأنسجة ويؤثر على المراكز العصبية أو جسمي الانتصاب بالقضيب كما قد يمنع تمدد الجسمين الإسنفجيين ، ويمنع إغلاق الأوردة ويؤدى إلى التسرب الوريدي.
تشخيص المرض
فقد أكد خبراء الصحة الجنسية أن القيام بعملية التشخيص بالطريقة الصحيحة ضروري حتى يتم الوصول إلى السبب الأساسي للتسرب خاصة أن التشخيص الشعاعي أو التشخيص بالموجات الصوتية ليس قاطعاً في تحديد السبب مؤكدين أنه في الوقت نفسه تعد الحقن الموضعية هى الخيار الأفضل لعلاج ضعف الانتصاب وتصل نسبة نجاحها إلى 99% لذا ينصح الخبراء الرجال بعدم قبول الأمر الواقع والمعاناة في صمت، حيث إن الأغلبية العظمى من الأسباب النفسية والعضوية يمكن علاجها عن طريق الوسائل العلاجية والتشخيصية الحديثة.
علاج المرض

وعن امكانية نجاح علاج التسرب الوريدي فقد أكد الدكتور أسامة سليم حدوث تطور هائل في وسائل تشخيص وعلاج ضعف الانتصاب خلال السنوات القليلة الماضية و أصبح من الممكن علاج أغلب الحالات عن طريق تطور العلاج الطبي والموضعي والجراحي إن لزم الأمر، وظهر عقار الفياجرا وعقاقير كثيرة أخرى في طور التجارب وتطورات وسائل الحقن الموضعي والأجهزة التعويضية الهيدروليكية التي يتم زرعها بأسلوب جراحة اليوم الواحد وبالمخدر الموضعي ، كما تطورت وسائل العلاج والتدريبات النفسية لعلاج الضعف الجنسي النفسي ، وقد صاحب هذا التطور في الوسائل العلاجية تطور وسائل التشخيص لتحديد مختلف الأسباب النفسية والعضوية للضعف الجنسي

ليست هناك تعليقات: